الرئيسيةالبوابهس .و .جبحـثالتسجيلدخول
لا اله الا الله
لا اله الا الله

شاطر | 
 

 حوار مرعب ومبكى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الفقير الى الله

avatar

رساله sms النص

ذكر

<b>المشاركات</b> 165

نقات : 7472

التقييم التقييم : 9

المزاج :

المزاج المزاج : الحمد لله

وجودي معكم وسام علي صدري

مُساهمةموضوع: حوار مرعب ومبكى   الجمعة أبريل 08, 2011 1:37 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حوار مرعب ومبكى دار بين أب وابنته المتوفية

حوار بين أب في منامه مع ابنته التي توفيت بمرض ألم بها ، والدموع تنهمر من عينيه

البنت : حسبي الله ونعم الوكيل

الأب وهو يرتجف من شدة الفزع : على من تتحسبين ؟

البنت : أتريدني أن أخبرك على من أتحسب ؟

الأب : على من قولي !؟

البنت : وماذا ستفعل به ؟

الأب : سأقتص لكِ منه .

البنت : أتقتص منه بعد فوات الآوان

الأب : نعم سأقتص لكِ منه ولكن أخبريني

البنت : أتحسب … الأب : قولي بالله عليك .

البنت : أتحسب .. ثم انفجرت غضبا

وانقلب وجهها الحسن إلى وجه كريه المنظر موحش ، جعل الأب يتصبب عرقا ويرتجف فزعا .. أتحسب عليك ، حسبي الله عليك ، يا من فرطت بي ، يا من خنت الأمانة ، حسبي الله عليك يا من لم تعتني بي ، يا من لم تحفظني في دنياي ، يا من تسببت فيما أنا فيه الآن

الأب : وأين أنتِ الآن ؟

البنت : بعد تنهد طويل أنا في حفرة من حفر النار

الأب : وما الذي فعلته أنا بك ؟

البنت : أتسألني ؟ ألم تكن مهملاً لنا أنا وأخواتي ؟

الأب : أنا لم أهملك بالعكس كنت أوفر لكم ما تحتاجونه من غذاء وكساء وكل ما تطلبونه

البنت : ولكن هذا ليس كل شيء

الأب : وما الذي كان علي أن أفعله بعد كل هذا ؟

البنت : لقد أهملتنا في أشياء كثيرة ، - ثم ازداد وجهها بشاعة وكأن دخان يخرج من فتحة عينيها ، وكأن جلد رأسها ينهمر بفعل النار – إنك لم تكن توقظنا لصلاة الفجر

ولم تكن تمنعنا من الذهاب للأسواق بمفردنا ، لقد كنت تتركنا عند بداية الأسواق ، لم تكن تمنعنا من مشاهدة الأفلام الهابطة التي أفسدت أخلاقنا ، نسهر الليل على تلك الأفلام وبدون مراقبة ، وننام على أنغام الموسيقى التي ساعدتنا على اقتناؤها

ونذهب إلى محلات الأغاني ونشتري من ذلك الرجل الذي كان يرمي علينا بكلمات الفحش ، ولم نكن ننزعج لأننا تعودنا على تلك العبارات من خلال مشاهدة التلفاز والفيديو التي اشتريتهما بحر مالك

حين ذلك استيقظ الأب من نومه مذعورا ، ولكن رغم حسرته على مصير ابنته تمنى أن لم يستيقظ إلا عندما تنتهي ابنته من حديثها ، لأنه قرر أن يتفادى الأخطاء ويحاول إنقاذ بقية أبنائه


فــإن كـــانوا قد إستغنوا فــإنا عنهم أغنــي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور


avatar

رساله sms النص

انثى

<b>المشاركات</b> 1062

نقات : 8966

التقييم التقييم : 4

البلد : مصر

العمل/الترفيه : قراءة القصص الحقيقية المؤثرة والاطلاع على كل ما هو جديد

المزاج المزاج : بخير من الله





مُساهمةموضوع: رد: حوار مرعب ومبكى   الجمعة أبريل 08, 2011 10:20 pm

جزاك الله خيررررررررر
موضوع رائع
ودمت فى عمل الخير
تقبل مرورى
اختك فى الله نور




اترك المستقبل حتى يأتي..ولا تهتم بالغد..لأنّك إذا أصْلَحْتَ يومك..صَلح غدك...
جدّدْ حياتك..و نوِّع أساليب معيشتك..وغيّر من الروتين الذي تعيشه...
البلاء يُقَرِّبُ بينك وبين الله تعالى..ويعلّمك الدعاء..ويُذْهِب عنك الكبر والعجب والفخر...
أنت الذي تلوّن حياتك بنظْرتك إليها..فحياتك من صُنع أفكارك..لا تضع نظّارة سوداء على عينيكَ...
إيّــــاك والذنوب فإنها مصدر الهموم والأحزان وهي سبب النّكبات وبـاب المصائب والأزمـات...
لا تتأثَّر من القول القبيح والكلام السّيء الّذي يُقـال فيك..فإنّـه يؤذي قائلهُ ولا يؤذيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حوار مرعب ومبكى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
حبيب قلبى يا رسول الله :: القسم الاسلامي :: مواضيع اسلاميه-
انتقل الى: